مش هاتصدق قوة البابا شنودة وشجاعته وما فعله مع إثيوبيا منذ عشرات السنين
صوره ارشيفيه




في حديثنا عن البابا شنودة الثالث يكثر الكلام ولا تسعنا الكتب للكتابة عن هذا الرجل العملاق العظيم في كل شيء ،في أداره شئون الكنيسة ،وعظيم في الروحانيات وحكيم لأبعد حد .





 بابا العرب وهذا من ألقاب البابا شنودة الثالث البابا المحبوب الذي كان يتمتع بشعبية جارفة من المسلمين قبل المسيحيين،  وفي ظل أحداث سد النهضة الأثيوبي الذي يشغل الرأي العام فى مصر .

مواضيع من نفس القسم

 نتذكر مواقف وطنيه لابينا القديس البابا شنوده فيما يخص اثيوبيا ايضا  حيث انه فى عام 1975 وبالاخص فى شهر يناير من هذا العام واثناء احتفال الكنيسه بعيد الميلاد المجيد .
 اجري التلفزيون الفرنسى حوار مع قداسه البابا شنوده الثالث وتحدث فيه قداسه البابا عن سلام العالم وكان فى هذا الوقت يوجد انقلاب عسكرى فى اثيوبيا على الامبراطور هسلا سيلاسى .
 دعونى اقدم لكم الحوار على هيئه سؤال وجواب :
 -سأل المحاور قداسه البابا شنوده 
 انتم رؤساء الكنيسه القبطيه التى أسست الكنيسه الإثيوبية هل سبق لكم الإتصال بالنظام الحالي فى إثيوبيا ؟
 -فاجاب البابا قائلا: إننى قمت بإرسال نيافه الانبا باخوميوس لتفقد الأحوال فى إثيوبيا وبالفعل قابل الانبا باخوميوس الجنرال عندوم رئيس المجلس العسكرى آنذاك والذي قُتل فيما بعد ولم يتولي السلطه إلا لأيام قليله .
 كما أضاف قداسه البابا شنوده الثالث أنه قد تألم كثيرا لمقتل الجنرال عندوم وزملائه بدون محكامه .
 كما أرسل البابا برقيه للمجلس العسكرى انذاك بعد حوادث القتل ناشد فيها الحكام والمواطنين بمراعاه الإجراءات القانونيه واحترام الميثاق الدولى لحقوق الانسان والمحافظه على الإمبراطور هيلا سيلاسى وكرامته .
 كما أشاد قداسه البابا بدور الإمبراطور هيلا سيلاسى فى القاره الافريقيه وفى تحرير بلاده من الاحتلال الفاشى والمكانه الكبيره التى كونها لبلاده فى المجتمع .
 -سأل ايضا المحاور قداسة البابا هل لديكم إستعداد بايواء هيلاسيلاسى فى احد الاديره داخل مصر ؟ 
 -فاجاب البابا شنوده : بكل سرور.
 وكما استكمل البابا حديثه وقال نرحب أن يقضى الإمبراطور السابق الفترة القادمة من حياته في أحد أديرتنا التي يكون لها كل محبة كابن للكنيسة القبطية إذا أراد هو.
 ولكن قد توفى الإمبراطور بعد 6 أشهر فقط من مبادرة البابا شنودة على استضافته في أحد الأديرة المصرية