بالصور خروج أصغر مصابة بفيروس كورونا في مصر من العزل بعد شفاءها ورساله من والدتها
صوره ارشيفيه




بعد 9 أيام من احتجازها بمستشفى العجمي النموذجى مع والدتها هبة النشار وجدتها وخالتها بعد التأكد من إصابتهن بفيروس كورونا، خرجت الطفلة لمار أحمد، أصغر مصابة بفيروس «كورونا المستجد»، من المستشفى، اليوم الثلاثاء، بعد شفائها تماما من الفيروس.





وقالت هبة النشار، والدة الطفلة لمار، إن الغبنة والجدة تعافيا تماماً وتماثلا للشفاء التام وخرجا، اليوم الثلاثاء، ضمن 5 حالات جديدة خرجت من المستشفى، مشيرة إلى أن أختها كانت قد أصيبت بالفيروس إلا أنها خرجت بعد تعافيها منذ 4 أيام مضت.

وأكدت «النشار»، المحجوزة حاليًا في المستشفى، أن «الخدمة المقدمة داخل المستشفى على ما يرام، وأن المعاملة سواء من الأطباء والتمريض أو العمال رائعة، والجميع يتعامل مع المرضى بإنسانية بالغة ويعتبرونهم جزء من العائلة».

ومن داخل مستشفى العزل في العجمي، أوضحت «النشار»، في اتصال هاتفي مع «المصري اليوم»، أن «ما أسعدها هو قيام الفريق الطبي والعاملون بمستشفى العجمي العام بالاحتفال بعيد ميلاد ابنتها ونجحوا في إدخال البهجة والسعادة على وجه نجلتها»، معربة عن سعادتها بالمفاجأة والاحتفال بعيد ميلاد نجلتها.

وأشارت إلى أن «المستشفى تقوم بعزل كل مصاب في حجرة وحده بمجرد قدومه، إلا أنه تم وضعنا باعتبارنا أسرة واحدة في حجرة واحدة هي وأختها ونجلتها ووالدتها»، مشيرة إلى أنها محجوزة مع ابنتها منذ 9 أيام ووالدتها منذ 11 يوماً.

ووجهت «النشار» الشكر لمدير المستشفى، الدكتورة ميرفت السيد، ونائبتها الدكتورة تيسير مجدى، والدكتور محمد فرهود، وجميع الأطباء وطاقم التمريض على التعامل الراقي والإنساني مع جميع الحالات المصابة داخل المستشفى والمجهود المبذول من الجميع لتوفير الرعاية الصحية والنفسية للمرضى.

يشار إلى أنه تم خروج 5 حالات، اليوم الثلاثاء، بعد تعافيهم من فيروس كورونا المستجد من مستشفى العجمى النموذجى في الإسكندرية (مستشفى العزل لمرضى فيروس كورونا المستجد كوفيد 19)، بينهم الطفلة لمار أحمد وجدتها ليصل إجمالي الحالات التي تم خروجها وتعافيها من الفيروس حتى الآن 44 حالة.



نقلا عن المصرى اليوم

بالصور خروج أصغر مصابة بفيروس كورونا في مصر من العزل بعد شفاءها ورساله من والدتها
بالصور خروج أصغر مصابة بفيروس كورونا في مصر من العزل بعد شفاءها ورساله من والدتها