عاجل احتفالات عيد الغطاس في إثيوبيا تتحول لكارثه مقتل واصابة أكثر من 100 مسيحي
صوره ارشيفيه




لقي 10 أشخاص مصرعهم على الأقل في إثيوبيا إثر انهيار المنصة الخشبية المخصصة لجلوس الحاضرين في احتفال عيد الغطاس.





ونقل موقع "نيو بيزنس اثيوبيا" عن شهود عيان تأكيدهم أن الحادث وقع نتيجة ازدياد عدد الحاضرين للحفل، وسط مخاوف من ارتفاع عدد الضحايا، حيث توقع حضور مليوني شخص لاحتفالات عيد الغطاس.

ويجتمع مئات الآلاف من المسيحيين الأرثوذكس الإثيوبيين سنويًا في مدينة جوندر التاريخية في الجزء الشمالي من إثيوبيا للاحتفال بعيد الغطاس، وأصيب العشرات، عندما انهارت منصة لجلوس المشاهدين خلال احتفال كبير في إثيوبيا، وسط مخاوف من ارتفاع عدد القتلى.

وقالت وكالة "اسوشيتد برس" إن عدد الجرحى في الحادث يصل إلى 100 شخص، حيث انهارت المنصات التي يجلس عليها الحضور في الحفل لمشاهدة الناس يغطسون في المياه المقدسة.

وفجأة، انهار الهيكل الخشبي المخصص للحضور، وفر عدد كبير من الموجودين في المكان، بينما يقول شهود عيان إن عددا غير معلوم تم سحقهم جراء الانهيار.

ووجدت سيارات الإسعاف صعوبة في الوصول إلى موقع الاحتفال ونقل الضحايا للمستشفى، مما يعزز احتمالية سقوط مزيد من الضحايا خاصة وأن عددا كبيرا من المصابين في حالة خطرة