قرار صادم من نيابه دشنا بحق اقباط فاو بحري
صوره ارشيفيه

جددت نيابة دشنا بمحافظة قنا الحبس 15 يوما لقبطى قرية فاو بحرى بدشنا على ذمة التحقيق فى الاحداث التى وقعت ليلة رأس السنه بعد منع اقباط القرية من الصلاة وحرق منزل قبطى .






    وتم التجديد لعصام عيسى توفيق ورزيقي خلف توفيق  وايضا ستة مسلمين خمسة عشر يوما اخرى على ذمة تحقيقات احداث وناشد أقباط قرية فاو بحرى الافراج عن قبطيي قرية فاو بحري المحبوسين والتأكيد انهما لم يرتكبا اى جرم بل هم المجنى عليهما بعد حرق منزلهما وان ما يحدث هو نوع من التوازنات بالقرية .     ويعانى الأقباط من عدم وجود كنيسة بالقرية رغم تعدادهم 4 ألاف قبطيا ، واقرب كنيسة لهم على بعد 10كم وهو دير الأنبا بلامون بالقصر والصياد ، وحاولت الكنيسة حل أزمة القرية التي سبق وتعرضت لاعتداءات في عام 2006 لرفض بناء كنيسة وذلك بتقديم ملف كنيسة جديدة بعد صدور قانون بناء الكنائس ورغم مرور عام على تقديم الملف لم يتم الرد على الكنيسة علما ان القانون يعطى 4 شهور للجهات الرسمية للرد بالموافقة أو الرفض ، ولذا اتجهت الكنيسة للبحث عن حل لازمة معاناة الأقباط بالقرية ولكن وجدت معارضة شديدة من الأمن الذي رفض احتفال الأقباط برأس السنة بقريتهم .



نقلا عن الأقباط متحدون