فيديو يحزن القلب بمواجهه ناريه بين الايزيديه اشواق ومغتصبها الداعشى (ارفع راسك يا ندل)
صوره ارشيفيه





عرضت قناة العربية الفضائية، مواجهة بين الأيزيدية أشواق حجي، وأحد الدواعش الذي قام باغتصابها في عام 2014. ووجهت "حجي"، العديد من الأسئلة الغاضبة للإرهابي المقبوض عليه، وقالت له إنها كانت بعمر 14 عاما عندما اغتصبها، وأنها بمثل عمر أخته، وسألته: هل تقبل أن يكون هناك شخص بعمر والدك ويغتصب أختك؟؟ فرد عليها قائلا: لا فأجابته: لماذا قبلت ذلك وأنا مثل أختك؟؟ وكان الداعشي مطأطئ الرأس أمامها، فانتهرته قائلة: "إرفع رأسك يا نذل".





مواضيع من نفس القسم

أما الداعشي، وهو من العراق، فقد ظل مطأطئ الرأس أمامها ولم يرفع رأسه مطلقا، ويبدو أن الفتاة لم تتحمل المشهد الصعب، فتعرضت للإغماء في نهاية الفيديو. مقطع الفيديو نشره مراد إسماعيل، أخو الناشطة الأيزيدية نادية مراد، وعلق عليه قائلا: "مشهد يهز المشاعر الايزيدية أشواق حجي تواجه مغتصبها الداعشي بعد خمس سنوات، وهو عراقي الجنسية، الذي استعبدها لفترة طويلة وتعرضت على يده لأبشع أنواع الانتهاكات الجسدية والنفسية حينما كانت بعمر 14 سنة