حكاية البابا شنودة مع الشاي







عندما كان البابا شنودة يبلغ من العمر 16 عام وكان وقتها صائم الصيام الكبير استيقظ
من النوم ليجري لعمل كباية شاي ولان البابا كان صعيدي فكان يحب الشاي الثقيل


الحبر (الصعيدي ) ولكن تذكر البابا انه صائم لذا فقد قرر ان ينتظر للغروب حتي يفطر
ويشرب الشاي وفعلا انتظر البابا حتي فطر وشرب الشاي ولكنه توقف قليلا وتذكر
كلام الانجيل (كل الاشياء تحل لي ولا يتسلط عليا شئ ) احس البابا بالخجل
ولكنه قرر قرار خطير وهو ان لايشرب الشاي ابداٌ --ومنذ تلك اللحظة والبابا يبلغ من
العمر 16 عام الي ان تنيح لم يذق طعم الشاي

هذه رسالة لك كم من الاشياء تتسلط عليك ولا تستطيع التخلص منها ؟ ابحث بداخلك الان وافعل كما فعل البابا وتخلص من كل ما يسيطر عليك وبعدها ردد مع بولس الرسول (كل الاشياء تحل لي ولا يتسلط عليا شئ