عاجل حقيقة ترحيل الأنبا دانييل من أستراليا لمصر بسبب خلافات مع جهات مسئوله

نفى الأنبا دانييل، أسقف الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ما تم تداوله من شائعات حول ترحيله إلى مصر بسبب بعض المشكلات مع الجهات المسئولة والبرلمان الأسترالي.






وأشار أسقف سيدني، في تصريحات له، إلى أن البعض روج لشائعات تخص السفر إلى مصر وعدم العودة مجددًا إلى الخدمة بكنائس الإيبارشية، مؤكدًا أن سبب زيارة مصر هو حضور عدد من الاحتفالات الكنسية التي تخص الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

وأكد أن هذه الاحتفالات سوف يترأسها قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وتتثمل في احتفالية مئوية مدارس الأحد، وافتتاح الكاتدرائية، وانعقاد سيمنار المجمع المقدس، بالإضافة إلى رسامة أساقفة جدد للإيبارشيات الخالية بالكنيسة.

وأوضح الأنبا دانييل أن علاقته بالمسئولين بالدولة في أستراليا جيدة وتربطه بهم علاقة ودية طيبة عكس ما يتم تداوله من شائعات بشأن بعض المشكلات معهم.

وأضاف أنه سيزور خلال بداية شهر ديسمبر المقبل دولة سنغافورة لزيارة الجالية القبطية هناك، مؤكداًَ أنه سيعود إلى إيبارشية سيدني يوم 9 من الشهر ذاته.

يذكر أن بعض أقباط المهجر بإيبارشية سيدني روجوا شائعات تخص ترحيل أسقف الإيبارشية إلى مصر، وذلك لوقوع بعض الخلافات معهم خلال الشهور الماضية.