المتحدث الرسمي بأسم البروتستانت يتهم البابا كيرلس و جمال عبد الناصر بفبركة ظهور العذراء في الزيتون ويتهم رئيس الدوله بهذا الأتهام الخطير والسبب أغرب من الخيال

في تصريح غير لائق أشعل غضب جميع الأقباط الأرثوذكس في مصر و المهجر صرح القس أكرام لمعي المتحدث الرسمي بأسم الطائفه البروتستانتيه في أحدي المداخلات الهاتفيه و أثناء الحديث عن ظهور السيده العذراء في كنيسة الزيتون في عهد البابا كيرلس السادس و الرئيس جمال عبد الناصر في أواخر الستينيات أكد لمعي بأن تلك الظهورات غير حقيقيه و أتهم الكنيسه و الدوله بالمشاركه في فبركة تلك الظهورات و ذلك من أجل التعتيم و ألهاء الشعب عن هزيمة الجيش المصري في حرب 1967 علي حد قوله 





مستكملا حديثه بأن الرئيس جمال عبد الناصر رئيس الجمهوريه أنذاك قد قام بأستيراد اجهزة الليزر من الخارج خصيصا من أجل هذا الهدف 
التصريحات الغير مسئوله و الغير لائقه من لمعي لم تدن فقط الكنيسه الأرثوذكسيه و الدوله بل و أيضا رئيس الطائفه الأنجيليله أنذاك و الذي أعترف حينها بحقيقة ظهور العذراء في الزيتون 
و نحن موقع أقباط مصر نوجه تسأؤلا للمعي : إذاكان ظهورات العذراء في الزيتون مفبركه من أجل ألهاء الشعب بعد النكسه 
فلماذا فيركة ظهورات العذراء في اسيوط و شبرا و الوراق و غيرها ؟؟؟
نطالب رئيس الطائفه الأنجيليله بضرورة الأعتذار عن مثل تلك التصريحات الغير مسئوله

المتحدث الرسمي بأسم البروتستانت يتهم البابا كيرلس و جمال عبد الناصر بفبركة ظهور العذراء في الزيتون ويتهم رئيس الدوله بهذا الأتهام الخطير والسبب أغرب من الخيال
المتحدث الرسمي بأسم البروتستانت يتهم البابا كيرلس و جمال عبد الناصر بفبركة ظهور العذراء في الزيتون ويتهم رئيس الدوله بهذا الأتهام الخطير والسبب أغرب من الخيال