اكبر حركة تغييرات داخلية لقيادات الكنيسة الارثوذكسية شاهد

نقلت صحف مصرية عن مصدر كنسي بان الكنيسة الارثوذكسية سوف تشهد الفترة القادمة اكبر حركة تغييرات داخلية لقيادات الكنيسة في عهد البابا تواضروس وهيا تشمل التصويت لانتخاب سكرتارية المجمع والسكرتارية المساعدين والتي يتوقع ان يكون الأنبا دانيال أسقف المعادى، هو الأقرب لخلافة الأنبا رافائيل فى سكرتارية المجمع، لعلاقته القوية بالبابا إذ يشغل منصب النائب البابوى فى إدارة الكاتدرائية حال سفر البابا خارج البلاد.





مضيفا بان التغييرات ستشمل كذلك بعض مقررى اللجان العامة والفرعية بالمجمع المقدس، حيث سيتم إقرار التغييرات فى المجمع المقدس والتي ستشهد التصويت على اختيارات الرؤساء الجدد للمجالس الإكليريكية للأحوال الشخصية وذلك بعد انتهاء ولاية الحالين.