بالصورة البابا كيرلس يدخل من شباك دير المحرق فتنطبع صورته على شكل طيف على سلك الشباك
صوره ارشيفيه




حدث ذات يوم أن انسانة فاضلة (مكرسة) وقع لها حادث على الطريق الصحراوي وهي في طريقها إلى الدير وللأسف أجريت لها 4 عمليات جراحية .ولكنها ظلت بمستشفى





(سانت ماريا ) ما يقرب من 7 شهور دون تقدم فحدث لها تدهور في حالتها النفسية.

مواضيع من نفس القسم


ولكنها رغم ذلك كانت تصلي للرب يسوع متشفعة بالبابا كيرلس السادس وفي يوم من أيام شهر ديسمبر 2002 كانت تقوم بعمل تمجيد مع المكرسات وبعض البنات فوقعت مفاجأة عجيبة .

لاحظ الجميع دخول البابا كيرلس من خلال سلك الشبالك فصرخ الجميع متهللين رغم الخوف من المفاجاة وظهر البابا للحظات ثم خرج من سلك الشباك مرة أخرى كما جاء
وكانت المفاجأة أن ترك البابا القديس دليل واضح على ظهوره.

فقد وجدت المكرسات والبنات صورته على شكل طيف لصورته على سلك الشباك فقاموا بابلاغ رئيس الديربما حدث
فقام بغسيل سلك الشباك بنفسه خوفاً أن يكون أحداً قد قام برسمه.

فكانت المفاجأة أنه كلما قام بغسل سلك الشباك كانت صورة البابا (طيف الصورة) يظهر بصورة أوضح فقام آباء الدير بالصلاة على الشباك وأمر رئيس الدير الأنبا ساويرس بوضع الشباك في مدخل الدير ليكون بركة لكل الزائرين سر الرب لخائفيه  فليتمجد اسم الرب بركة الرب والبابا كيرلس تكون مع كل شعب المسيح